استطلاع: 73.4% من الإناث يرون ضرورة مساهمة المرأة العاملة في مصروفات المنزل

128

كتب/صلاح سعيد.

أجرى مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، استطلاعاً للرأي خلال شهر فبراير الماضي على عينة من المواطنين البالغين في مختلف محافظات الجمهورية للتعرف منهم عن أراءهم بشأن مدى مساهمة المرأة العاملة في مصروفات المنزل، حيث أشار 65.6% من المواطنين المبحوثين بالعيّنة إلى ضرورة مساهمة المرأة العاملة في مصروفات المنزل، مقابل 25.5% رأوا عكس ذلك، ووضع 6.7% من المواطنين بالعينة شروطًا لهذه المساهمة، حيث يرون أن الحالة المادية للزوج هي من تحدد مساهمة المرأة في المنزل أم لا، فمن وجهة نظرهم أنه في حالة ضعف دخل الزوج لابد من مشاركة المرأة في المصروفات دعمًا له، كما أشار الاستطلاع إلى أن 2.2% من المواطنين المبحوثين بالعينة لم يحددوا إجابتهم.
وأظهر الاستطلاع آراءً الإناث بالعينة حيث أيدت 73.4% منهن ضرورة مساهمة المرأة العاملة في مصروفات المنزل، في حين بلغت هذه النسبة بين الذكور 57.7%، ورفض المبحوثون الذكور مساهمة المرأة في مصروفات المنزل بنسبة 33.7%، مقابل 17.2% فقط من الإناث.
وقد أظهر الاستطلاع أن المستويات التعليمية والاقتصادية الأقل والفئات العمرية الأكبر سنًا (30 عام فأكثر) هم أكثر من يرون حتمية مشاركة المرأة العاملة في مصروفات المنزل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.