الاعلاميه الكبيره سناء منصورتكتب//الخلطه السحريه في الدراما المصريه:

84

كالعادة فإن شهر رمضان يحمل دائما الكثير من التفاصيل، والصفات التى تلازم المصريين وتميز رمضان، بدءا من تواشيح المساجد، إلى فوازير الإذاعة ثم التليفزيون، وخلطة مسلسلات انتقلت من الإذاعة للتليفزيون، ومن هنا فإن خلطة المسلسلات متنوعة تجمع بين الأكشن والاجتماعى والدراما والكوميدى، ومعاصر بخلفيات تاريخية أو دراما تعالج قصص شخصيات وسير ذاتية،  وهى خلطة متنوعة يختار منها المشاهد ما يريده وما يناسب مزاجه، أو يقدم ويؤخر المشاهدة. 

ومن بين الأعمال التى أتوقف عندها فى أعمال دراما رمضان هذا العام، مذكرات زوج، وهى معالجة لراوية الكاتب الكبير أحمد بهجت، وهو عمل اجتماعى كوميدى، ينتمى إلى مرحلة مهمة من إنتاج الكاتب الكبير الراحل، الذى ترك للمكتبة العربية اعمالا متنوعة تشير لموسوعية وعمق، وتجمع بين الأدبى والتاريخى، مع مسحة مهمة من الكوميديا والسخرية، وقد أعاد كتابة السيناريو الكاتب محمد سليمان عبدالمالك، وهو كاتب له أعمال مهمة ربما منها «ممالك النار» قبل أربعة أعوام، ومبكرا «تامر وشوقية»، وقد اتسمت معالجة عبدالمالك لنص مذكرات زوج، بالمعاصرة، والتمسك بالكوميديا فى النص، ونجح إلى حد كبير فى التقاط روح النص الذى كتبه أحمد بهجت، الذى انطلق من معالجة أن الأمر يتعلق بمشكلات زوج مع زوجته إلى كونه يكتشف أنه يعانى من أزمة منتصف العمر فى حياته وعمله، السيناريست محمد سليمان عبد المالك، بذل جهدا مهما فى إظهار فكرة العمل، واحتفظ بمسحة كوميدية ميزت أعمال أحمد بهجت.

الاعتماد على نص أدبى فى إنتاج عمل درامى، معروف، وقدمت السينما والتليفزيون أعمالا مهمة عن روايات وقصص يوسف إدريس ونجيب محفوظ، وتوفيق الحكيم ويحيى حقى، وبالطبع إحسان عبدالقدوس وأحمد رجب وأحمد بهجت وغيرهم من كبار الكتاب، الذين تمثل نصوصهم بذرة يمكن البناء عليها فى أعمال مهدمة من خلال معالجات عصرية.

 مذكرات زوج بطولة طارق لطفى، وعائشة بن أحمد، وخالد الصاوى، وسما إبراهيم، وادوارد، وهناء الشوربجى، وعدد من الفنانين والفنانات الشباب، وإخراج تامر نادى، يكتشف رؤوف «طارق لطفى»، أنه غير سعيد ولا راض عن حياته مع زوجته، فيقرر اللجوء إلى طبيب نفسى، هو نفسه للمفارقة يعانى من مشكلات نفسية وعلاقات مرتبكة، ويسعى لمعالجة نفسه، مذكرات زوج يتجاوز فكرة الملل العائلى، إلى عزلة الإنسان بين عمله وحياته ووجوده فى دوائر مغلقة، تدخله فى الملل والاكتئاب، وتمت معالجتها مع الاحتفاظ بمسحة كوميديا فى النص، ونجح طارق لطفى فى تجسيد الدور، ليثبت أنه بالفعل فنان قادر على تقديم أدوار متنوعة كل منها يكشف عن نضوج فنى. 

ويشكل خالد الصاوى وسما إبراهيم ثنائيا مهما لأنهما يقومان بدور المعالجين النفسيين «واللايف كوتش»، وهى ظاهرة انتشرت على مدى السنوات الأخيرة بشكل واسع، ويقوم بها أطباء أو مدربون حياة، المسلسل مذكرات زوج يسلط الضوء على هذه الظاهرة، بخليط من الواقعية والسخرية، بينما خالد الصاوى وسما إبراهيم يقدمان ثنائيا كوميديا، حيث لمعت سما إبراهيم بشكل كبير فى تقديم الأعمال الكوميدية ببراعة، حيث يظهر الأمر خليطا من الادعاء والحقيقة وتقديم العون النفسى وتطبيقات الموبايل. 

وهنا نعود إلى النص الذى كتبه أحمد بهجت مذكرات زوج، وقد سبق تقديمه فى الإذاعة والتليفزيون، لأنه من النصوص الثرية، والتى تحمل عمقا بجانب بساطة اتسم بها الكاتب الكبير أحمد بهجت، وكانت ظاهرة الطبيب النفسى من الظواهر الحديثة خاصة مع تعقيدات الحياة، لكنها تحولت إلى ظاهرة ومفارقات حيث يحتاج من يسوقون أنفسهم بأنهم خبراء علم نفس، إلى علاج نفسى، اختلاف الطباع بينه وبين زوجته، فزوجته منفعلة وحادة باستمرار بينما رؤوف يبدو هادئا، لكنه فى الواقع يكتشف فى لحظة أن حياته لا تناسبه وأنه لا يعيش كما ينبغى فيبدأ فى التمرد على حياته وأسرته وعمله، لتبدأ سلسلة مفارقات.

مذكرات زوج، ضمن خلطة درامية تناسب مزاج المشاهد الطبيعى، ضمن خلطة أعمال تقدمها «المتحدة»، وكل مشاهد يختار ما يريد.

بقلمي…

الاعلاميه//سناء منصور……

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.