القطار السريع يخفض زمن الرحلة من القاهرة لأسوان أو للإسكندرية لأكثر من 25% والمونوريل للنصف.. محور روض الفرج يوصلك للساحل فى ساعتين والدائرى يختصرها للثلث

133

تحقيق/هاله حسن..

الاستثمار في الوقت.. هذا ناتج إضافى لما تحققه مشروعات النقل التي شرعت الدولة في تنفيذها خلال آخر 6 سنوات سواء شبكة الطرق الجديدة أو مشروعات الجر الكهربائى التى تواصل تنفيذها، وذلك بجانب كونها شرايين تنمية تخدم المناطق العمرانية والصناعية الجديدة والقائمة.. ونرصد خلال التقرير التالى فارق الوقت في الرحلات الذى تحققه هذه المشروعات الجديدة من خلال استعراض بعض نماذج الطرق ومشروعات الجر الجديدة.

شبكة القطارات السريعة

شبكة خطوط القطارات السريعة التى شرعت الدولة في تنفيذها بسرعات تصميمة تصل إلى 250 كم فى الساعة لتغطى كافة أنحاء الجمهورية ستساهم في تخفيض واختصار زمن الرحلات بين المحافظات لأكثر من نصف الوقت الذى يُستغرق المواطن حاليا سواء عبر شبكة القطارات القديمة أو عبر الطرق الحالية الرابطة محافظات الصعيد.
ومع شبكة القطارات السريعة سيقطع المواطن رحلته من القاهرة إلى الإسكندرية في مسافة تصل إلى 45 دقيقة في الوقت الذى يتراوح فيه زمن الرحلة حاليا سواء بقطارات الشبكة القديمة أو عبر طريق القاهرة ـ الإسكندرية بين ساعتين وبين ثلاث ساعات ونصف، مما يعنى أن زمن الرحلة سينخفض إلى 25% من الوقت الذى تستغرقه الرحلة حاليا.
كما سينخفض زمن الرحلة من القاهرة إلى العلمين مع شبكة القطارات السريعة ليصل ساعتين وهو تقريبا نصف الوقت الذى تستغرقه الرحلة حاليا عبر السيارات، كما سينخفض زمن الرحلة من القاهرة إلى أسوان ليصل إلى أقل من 4 ساعات في الوقت الذى يتراوح فيه زمن الرحلة حاليا بشبكة القطارات القديمة بين 13 و17 ساعة في الحالات الطبيعة التي تخلو من الأعطال ويتراوح بين 8 و12 ساعة عبر طريق الصعيد بالسيارات مما يعنى أن زمن الرحلة سينخفض إلى 25% تقريبا من وقت الرحلة الحالي.
ومع شبكة القطارات السريعة سينخفض زمن الرحلة من القاهرة إلى مرسى مطروح ليصل إلى ثلاث ساعات، وسينخفض زمن الرحلة من القاهرة إلى الغردقة ليصل إلى أقل من ساعتين وهو ما يعادل تقريبا 25% من وقت الرحلة حاليا بالسيارات والأتوبيسات.

القطار الكهربائى السلام ـ العاصمة الإدارية ـ العاشر من رمضان

مشروع القطار الكهربائي (LRT) السلام ـ العاصمة الإدارية الجديدة ـ العاشر من رمضان والممتد بطول  90 كم والمصمم بسرعات 120 كم/ س والمخطط افتتاحه وتشغيله للجمهور نهاية العام الجارى سيخفض زمن الرحلة من القاهرة إلى العاشر من رمضان لتصل 45 دقيقة تقريبا وهو نص الوقت الذى تستغرقه الرحلة حاليا بالسيارة.

المونوريل

تشرع الدولة في تنفيذ خطين مونوريل مخطط إنهاء تنفيذهما خلال عامين، الأول يمتد من 6 أكتوبر حتى محطة وادى النيل بالمهندسين بطول 42 كم وعدد 12 محطة وسيختصر زمن الرحلة من أول محطة لأخر محطة إلى 20 دقيقة، والخط الثانى يمتد من العاصمة الإدارية حتى محطة الاستاد بمدينة نصر بطول 54 كم وعدد 21 محطة ويختصر زمن الرحلة إلى 30 دقيقة، وهو ما يعنى أن المونوريل سيختصر زمن الرحلة للنصف تقريبا.

الخطين الثالث والرابع للمترو

الخط الثالث للمترو الممتد من محطة عدلى منصور بالسلام حتى إمبابة وبولاق الدكرور بطول 40.7 كم سيختصر زمن الرحلة من محطة عدلى منصور بالسلام حتى نهاية الخط إلى 45 دقيقة تقريبا في الوقت الذى تتراوح فيه الرحلة حاليا بوسائل النقل الأخرى بين ساعتين وثلاث ساعات مما يعنى أنه سيخفض زمن الرحلة إلى 25% تقريبا من زمن الرحلة الحالي، وهو الخط الذى بدأت أعمال تنفيذه في 2012 ومخطط انتهاء تنفيذه بالكامل إبريل 2023، ونفس الأمر بالنسبة للخط الرابع للمترو الممتد من حدود 6 أكتوبر حتى القاهرة الجديدة بطول 40 كم والذى تستعد الدولة للبدء في تنفيذه.

محور روض الفرج ـ الضبعة

محور روض الفرج ـ الضبعة تنفذه الدولة لربط القاهرة بالساحلى الشمالى واختصار المسافة من القاهرة حتى الضبعة إلى ساعتين تقريبا بالإضافة إلى أنه ساهم في المرحلة الثالثة منه فى فك التكدسات المرورية شمال وشرق القاهرة، حيث أنه يضم كوبرى تحيا مصر المعلق الذى يعتبر أضخم كوبرى معلق فى العالم، المعلق ويبدأ من ميدان الخلفاوى على كورنيش النيل أمام أبراج أغاخان الجهة المقابلة من النيل بجزيرة الوراق مرورا بمنطقة بشتيل.
المحور الجديد يتكون من اتجاهين بواقع 6 حارات مرورية بكل اتجاه، ويشمل 31 مطلع ومنزل و6 منازل ومطالع بالمظلات و8 مطالع ومنازل بالدائري و3 منازل في بداية المحور بالخلفاوي ومنزلين على كورنيش النيل للقادم من الطريق الزراعي والقادم من وسط القاهرة، و3 منازل بشبرا منها 2 لشارع دولتيان حتى كوبري أبو وافية، ومنزل للكورنيش للمتجه إلى وسط القاهرة، بالإضافة إلى منزل الكوبري الرئيسي الذي يؤدي إلى ترعة الإسماعيلية حتى محطة الكهرباء، ويتقاطع خلال مساره مع طريق القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوي بالكيلو 39، ومخطط مد هذا المحور ليصل إلى مطروح والسلوم بالغا إجمالي أطوال 600 كم.

طريق شرم الشيخ الجديد

طريق شرم الشيخ الجديد “عيون موسى – شرم الشيخ” الذى نفذته الدولة يمتد بطول 342 كم مقابل أن طريق شرم الشيخ القديم يبلغ طوله 540 كم، هو بمسار جديد يختلف عن المسار الحالي له، بمعنى أنه اختصر المسافة من القاهرة إلى شرم الشيخ بواقع 100 كم تقريبا، ذلك فهذا الطريق الجديد اختصر زمن الرحلة من القاهرة إلى شرم الشيخ لتصل إلى 4 ساعات تقريبا، حيث أن المسافة من القاهرة إلى شرم الشيخ بعد إضافة طريق القاهرة السويس بطول 110 كم ستصل إلى 452 كم مقابل 650 كم طول مسار الطريق القديم.

محور 30 يونيو

محور 30 يونيو الذى نفذته الدولة لربط القاهرة بمحافظات القناة بطول 210 كم يضم قطاع بطول 95 كم حر مزدوج بدون تقاطعات مرورية، ويتكون من 5 حارات مرورية في كل اتجاه بجانب حارتان للنقل الثقيل و3 حارات للمركبات، ويختصر الوقت من القاهرة إلى بورسعيد لتصبح 75 دقيقة وهو يعنى اختصار إلى النصف تقريبا.

الدائرى الإقليمى

طريق الدائرى الإقليمى الذى انهت الدولة تنفيذه عام 2017 يعد الأطول فى أفريقيا والشرق الأوسط، حيث يبلغ طوله 400 كم ويربط القاهرة بكافة المحافظات المجاورة ويماثل 4 أضعاف طول الدائرى حول القاهرة الكبرى مما يجعله بمثابة الشريان الذى يخفف كثيرا من التكدس والاختناق المرورى بالعاصمة ويختصر زمن الرحلات لأكثر من النصف.

الدائرى

تنفذ الدولة مشروع لتطوير وتوسعة الطريق الدائرى حول القاهرة الكبرى بطول 106 كم ليصل إلى 8 أو 7 حارات بكل اتجاه بدلا من 4 حارات بكل اتجاه حسبما موجود حاليا بالطريق مع تخصيص حارتين في منتصف هذا الطريق معزولتين لتسيير بها أتوبيسات ترددية تعمل بالغاز الطبيعى أو الكهرباء، ومخطط إنهاء هذا المشروع خلال عامين، حيث سيساهم في القضاء على التكدسات المرورية بطول الطريق الدائرى هو ما سينعكس على تخفيض زمن الرحلة إلى ساعة تقريبا في حين يتراوح زمن الرحلة حاليا بطول الطريق بين ساعة و3 ساعات بسبب التكدسات المرورية التي تواجهه.

طريق شبرا ـ بنها الحر

يعتبر طريق شبرا ـ بنها الجديد أو طريق زراعى حر في مصر بدون تقاطعات مرورية ويعتبر ثالث طريق حر في مصر بعد القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوى والقاهرة ـ السويس وهو اختصر المسافة من شبرا حتى بنها إلى 30 دقيقة تقريبا وخفف الزحام على طريق شبرا ـ بنها القديم والذى كان تستغرق الرحلة عليه قبل إنشاء الطريق الجديد ساعتين تقريبا.

طريق القاهرة ـ السويس الحر

طريق القاهرة ـ السويس بطول 110 كم الذى قامت الدولة بتطويره وإعادة تأهيلة وتوسعته مع تحويله لطريق حر بدون تقاطعات مرورية اختصر زمن الرحلة للنصف تقريبا بعدما نجح في تخفيف الزحام الذى كان يشهده الطريق قبل تطويره.

محور لمحمودية بالإسكندرية

محور المحمودية الذى نفذته الدولة وافتتحه الرئيس عبد الفتاح السيسى منذ شهور يعتبر أحد أهم الطرق التي تساهم حل التكدسات المرورية التي تعانى منها محافظة الإسكندرية، وهو بمثابة شريان جديد يمتد بطول 23  كم، ويبدأ من الكيلو 56 “مخرج ترعة راكتا” شرقا حتى المصب بمنطقة الدخيلة بالكيلو 77.1 غربًا، ويخدم 4 أحياء ذات كثافة سكانية عالية بالإسكندرية هي شرق ووسط وغرب والمنتزه أول، وهذا المحور استطاع تخفيض زمن الرحلة لأكثر من النصف.

 محور الدائري – جوزيف تيتو – النصر

يساهم محور الدائري – جوزيف تيتو – النصر الذى تنفذه الدولة بطول ٢١ كم في اختصار زمن إلى 25% تقريبا من وقتها قبل إنشاؤه، حيث تضمن هذا المحور الجديد تطوير طريق الأوتوستراد وتوسعته إلى 7 حارات مرورية بدلا من 4 حارات بكل اتجاه وإنشاء ٥ كباري جديدة فى مناطق التقاطعات المروية مع شوارع يوسف عباس وهشام بركات وعباس العقاد والتقاطع طريق الصاعقة وجوزيف تيتو، حيث ساهم في تخفيف الزحام المروري بمدينة نصر بشكل غير عادى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.