سيدعبد القوي يكتب/عودة الكره المصرية تحت شعار (( مبدأ السلامه))

365

في الوقت الذي تستعد فيه الانديه المصرية لخوض المباريات المتبقية من عمر المسابقة تعمل الانديه علي حفظ وسلامة اللاعبين من انتشار فيروس كورونا بينهم وتعلم تماما أن الفترة القادمه تتطلب الكثير من الحرص وتطبيق الإجراءات الإحترازيه بعنايه شديدة وهذا ما اكده كابتن هيثم عرابي مدير التسويق السابق للنادي الاهلي و المشرف العام علي النشاط الرياضي بنادي الظاهر أن التجربة الاوروبيه نجحت في عوده الكره الاوروبيه للملاعب بسبب التزامهم داخل وخارج الانديه كان هذا من خلال الحوار الذي دار بينه وبين مساعد المدير الرياضي للفريق الاسباني ديبورتيفو الافيس ((ميكيل غونز اليس ))ان التجربه الاوروبيه اعتمدت علي وجود طبيب متخصص في الكورونا لكل فريق يتابع قياس درجات الحراره لكل لاعب وأنهم بدأوا قبل بدايه الدوري بخمسة اسابيع الاسبوع الاول كان يتم التدريب بمجموعات بسيطه وبدون تلامس وزاد العدد في الاسبوع الثاني بعده بدأ التدريب الجماعي للفريق وكان يباشر في كل اسبوع تست كورونا لجميع اللاعبين وقبل المباراه بيوم يتم عمل تست كورونا للاعبين وان الطبيب المتخصص يتواجد مع الفريق بشكل دائم كما اكد كابتن هيثم ان ظهور بعض الحالات البسيطه في الملاعب المصريه كان بسبب الاختلاط الخارجي للاعبين بين بعض الأصدقاءو الجمهور وهنا تأتي مهمه اللاعب في الحفاظ عل نفسه بعدم الاختلاط نهائيا خارج النادي والالتزام بإرتداء الماسك بعد خروجهم مباشرة من الملاعب والالتزام بعدم الاختلاط مع الجمهور او الاصدقاء حفاظا علي سلامته وسلامه باقي اعضاء الفريق . ويضيف الدكتور محمد أبو العلا طبيب المنتخب الوطني ان نسبة الاصابه بفيروس كورونا بين الاعبين بسيطه جدا ولكن المشكله الحقيقه داخل غرف الملابس و الحمامات الخاصه با للاعبين مما اضطر الجهاز الفني للمنتخب عزل اللاعبين عن غرف الملابس الخاصه بهم ايضا حظر تبادل التيشرتات و العناق بين اللاعبين وأشار طبيب المنتخب الي انه تم دراسة التجربه الاوروبيه في عودتهم الي الملاعب للإستفاده منه و التطبيق العملي علي اللاعبين وذلك لضمان سلامه جميع افراد الفريق . ويشير الدكتور عادل عبد الستار محمد استشاري الامراض الصدريه ورئيس قسم بمستشفي صدر العباسيه و عضو الجمعيه المصريه لامراض الصدر و الحساسيه الي ضروره تعقيم البوبات الخاصه بالأنديه و كذلك تعقيم كل فرد يدخل من بوابه النادي وقياس درجات الحراره لكل فرد وعند ملاحظة ارتفاع درجه الحراره فوف 37 درجه يمنع العضو او اللاعب من دخول بوابه النادي خفاظا علي سلامه الاخرين والعمل(( بمبدأ السلامه )) وعن غرف الملابس الخاصه باللاعبين اكد الدكتور عادل انه لابد من وجود متخصصين لتعقيم غرف الملابس وكذلك الحمامات الخاصه بها ويكون التعقيم بنسبه 1\9 بمعني كوب كلور يضاف عليه تسعة اكواب مياه و الحفاظ علي التباعد بين اللاعبين داخل الغرفه علي الاقل متر بين كل لاعب و الاخر كما اكد ان لمس الكره بالايدي لا ينقل العدوي بينهم المهم هو عدم وضع اليد علي الوجه نهائيا وان استخدام مجففة الرأس التي يرتديها اللاعبين لا تنقل العدوي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.