قناع أمريكا وصواريخ إسرائيل فى كاريكاتير

66

كتب\شرف مهدي.

سلط كاريكاتير اليوم السابع الضوء على الحرب الإسرائيلية الفلسطينية فيما رسمت ريشة الفنان أحمد قاعود، كاريكاتيرا معبرا عن الدعم الأمريكى لإسرائيل وكأنها الحريات الملطخة بالدماء، فيما تواصل الولايات المتحدة الأمريكية دورها التاريخى فى دعم الكيان الإسرائيلى، باعتبارهما جزءا لا يتجزأ من بعضهما البعض، ويواصل النظام الأمريكى الحالى دعم كل جرائم الإبادة والمجازر التى تقوم فى قطاع غزة، فى محاولة من الإدارة الأمريكية لتحقيق أكبر مكاسب سياسية تعوضها ما شهدته خلال الشهور الماضية فى كل الملفات وعلى رأسها ملف أوكرانيا والمواجهات مع روسيا، بل وصرح الرئيس الأمريكى بايدن فى أكثر من مناسبة أنه يدافع عن إسرائيل قبل أى شىء آخر، وبالتالى هو يسعى كما قال أيضا لدعم إسرائيل «لو لم تكن هناك إسرائيل لاخترعنا إسرائيل»، وهو يتوافق مع فكرة تأسيس إسرائيل منذ البداية ومع وعد بلفور، الوعد البريطانى بالحماية الأمريكية منذ 100 سنة تقريبا، الذى أعطى أرض فلسطين لليهود، لإقامة قومية صهيونية على الأرض، والنظر للجماعات الأخرى أنها جماعات منزوعة الحق السياسى، مقابل الشعب اليهودى، الذى يملك كل مقومات الدولة على حد زعمهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.