مارتينيز حارس الأرسنال يفاجئ الجماهير مرتين..

659

متابعة/سيد عبدالقوي..

. بدأ الحارس الأرجنتينى إيمليانو مارتينيز مشواره مع الأرسنال وهو فى السابعة عشر من عمره فمنذ عشرة أعوام وهو يبحث عن فرصه لإثبات جدارته وأحقيته لحراسة مرمى الأرسنال فقد تم إعارته للأنديه المغموره في الدورى الانجليزى خلال الأعوام السابقة كما قضى عام كامل مع خيتافى الإسبانى فكان دائما يجلس على دكة البدلاء ولم يستطع المشاركه كحارس أساسى لأى فريق لعب له . خبأ القدر لمارتينيز مفاجأه كبيره عندما أصيب الألمانى بيرنولينو الحارس الأساسى للأرسنال ليبدأ الفريق بالإعتماد على مارتينيز الذى فاجأ الجماهير الإنجليزية مرتين الأولى عندما ظهر بمستوى رائع ومتميز في الدورى والكاس الإنجليزي فمنذ ظهور مارتينيز كحارس أساسى حقق الأرسنال 8 إنتصارات من 11 مباراة كما ساعد على الفوز بكأس الإتحاد الإنجليزي وكان من أبرز اللاعبين في المباراة النهائية أمام تشلسى والتى فاز بها الأرسنال بنتيجة 2-1 بعدها فاجأ مارتينيز الجمهور للمره الثانية عقب مباراة نهائي كأس الإتحاد الإنجليزي الأمر الذى دفعه للبكاء بشدة بعد المباراه وأثناء اللقاءات التليفزيونيه كما جلس مارتينيز على جانب الملعب وقام بالإتصال بعائلته عبر الفيديو وظهر وهو يبكى بشدة أثناء الحديث معهم فى مشهد مؤثر تداولته الجماهير على مواقع التواصل الاجتماعي الأمر الذي دفع الجماهير الإنجليزية للمطالبه بالإعتماد على مارتينيز كحارس أساسى فى الموسم القادم . وكشفت الصحف الإنجليزيه عن سبب تأثر مارتينيز الشديد بعد لقاء تشلسى أنه حصد أخيرا ثمار جهوده على مدار عشرة أعوام سابقه قضاها بين التنقل من خلال الإعاره للأنديه الصغيره والجلوس على دكة البدلاء لفترات طويلة .أشاد العديد من جماهير الأرسنال وجماهير الأنديه الأخرى بالحارس الأرجنتينى مارتينيز واعتبروه مثالا مشرفا للصبر والتفانى من أجل تحقيق الذات كحارس اساسى للأرسنال

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.